التخطي إلى المحتوى
أسعار الذهب في الإمارات اليوم الجمعة الموافق 28 يونيو​ ​2024​

تختلف أسعار الذهب في الإمارات 2024 من يوم لآخر حسب أسعار التداول. وغالباً ما تشهد ارتفاعاً أو انخفاضاً طفيفاً، لكن في بعض الأيام تشهد هذه الأسعار تغيراً أكبر لأسباب عديدة. الجدول التالي يوضح آخر تحديث لأسعار الذهب في الإمارات وبحسب مجموعة دبي للمجوهرات، فإن اليوم هو الجمعة 28 يونيو 2024.

  • 24 قيراط 281.00 درهم
  • عيار 22 260.25 درهم
  • عيار 21 252.00 درهمًا إماراتيًا
  • 18 قيراط 216.00 درهم

معلومات قيراط

تستخدم وحدة القيراط لقياس نقاء الذهب. كلما ارتفع القيراط، ارتفع سعر الذهب. ويسمى أيضًا الذهب الخالص ويباع بأشكال مختلفة مثل العملات المعدنية والسبائك وغيرها.

أما الذهب عيار 22 قيراط فيستخدم عادة في صناعة سلاسل الذهب والأساور والخواتم، بينما يستخدم الذهب عيار 18 قيراطا في صناعة الخواتم المرصعة بالألماس والأحجار الكريمة الأخرى، والتي تلعب دورا هاما في تحديد سعر الذهب.

العوامل المؤثرة على أسعار الذهب في الإمارات

هناك عوامل متعددة تؤثر على أسعار الذهب في دولة الإمارات العربية المتحدة وتؤثر على بعض الأساسيات وراء تقلبات أسعار الذهب.

  • حركة عالمية: تؤثر الحركة العالمية لأسعار الذهب على أسعار الذهب في الإمارات. وبما أن الإمارات هي أكبر مورد للذهب في العالم، فإن أي تغيير في الأسعار العالمية له تأثير كبير على أسعار الذهب في السوق المحلية.
  • سوق المجوهرات: مع تزايد الطلب على المشغولات الذهبية خلال مواسم الأعياد والأفراح، يزداد الطلب على المشغولات الذهبية بشكل مفاجئ ويزداد توفرها. وهذا يخلق خللاً في التوازن بين التوافر والعرض، مما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار.
  • التغير في أسعار الفائدة: ترتبط أسعار الفائدة على المنتجات المالية بشكل وثيق بالطلب على المعدن الأصفر اللامع. يرتبط سعر الذهب ارتباطًا وثيقًا بأسعار الفائدة. مع ارتفاع أسعار الفائدة، من المرجح أن يشتري الناس الذهب، مما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار.
  • تضخم اقتصادي من الناحية المالية، يتمتع الذهب بمركز مستقر نسبيًا، وقد منحته هذه الميزة القدرة على التحوط ضد التضخم. ولهذا السبب، ينظر العديد من المستثمرين إلى الذهب كاستثمار وليس كعملة. ويساعد ذلك على زيادة الطلب على الذهب خلال فترات التضخم، مما يؤدي إلى ارتفاع سعر الذهب أثناء التضخم. يمكن ملاحظة هذا السيناريو في جميع أنحاء العالم.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *