التخطي إلى المحتوى
اتفاقية تفاهم بين الجامعة الأمريكية في الشارقة والهيئة الاتحادية للضرائب

وقّعت الجامعة الأمريكية في الشارقة والهيئة الاتحادية للضرائب مذكرة تفاهم، بهدف تعزيز المجالات التعاونية والتبادل المعرفي بين الطرفين، وذلك في حفل خاص بحرم الجامعة، حيث وضعت الاتفاقية، التي وقعها خالد البستاني، مدير عام الهيئة الاتحادية للضرائب، والدكتور تود لورسن، مدير الجامعة، الإطار الاستراتيجي للشراكة، والتي ركزت على تعزيز الجهود المشتركة في مجالات رئيسية مثل التعليم التنفيذي، والتقدم الوظيفي، وتطوير المناهج الدراسية، وفرص التدريب، والتعليم والتواصل المجتمعي.

وبموجب الاتفاقية تركز الجامعة الأمريكية في الشارقة على توفير شهادات مهنية ودورات تدريبية في مجالات مختلفـة من الضرائب، مثل ضريبة الشركات والأعمال وضريبة القيمة المضافة والضريبة الانتقائية للمتخصصين والوكلاء الضريبيين في الدولة، وتعمل أيضاً على تطوير مناهج برامجها في مرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا، لتشمل محتوى عن ضريبة القيمة المضافة، وضريبة الشركات والأعمال.

وقال خالد البستاني: «تعاوننا مع الجامعة الأمريكية في الشارقة يتماشى مع التزامنا بتوسيع شبكة شراكاتنا مع مختلف الجهات في الإمارات، من أجل العمل معاً لتعزيز الوعي الضريبي بين جميع شرائح المجتمع، وضمان الامتثال من قبل دافعي الضرائب، وإدخال مشاريع وتطورات جديدة رائدة في قطاع الضرائب، حيث يتضمن دورنا في الهيئة الاتحادية للضرائب مُهمة رفع مستوى الوعي بشأن جميع المسائل المتعلقة بالضرائب بين الفئات ذات الصلة، فضلاً عن الجمهور على نطاق أوسع، ويعد التعاون مع المؤسسات التعليمية البارزة نهجاً مثالياً لتحقيق هذه الأهداف».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *