التخطي إلى المحتوى
استعراض الجهود الوطنية لدعم العمل الإحصائي على مستوى الدولة

عقدت اللجنة الوطنية للإحصاء، اجتماعها الأول في مقر المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء بدبي، لبحث جهود دعم الاستراتيجيات الوطنية التي تخدم تكامل العمل الإحصائي على مستوى الدولة، وتحقيق التميز الإحصائي العالمي لخدمة البرامج التنموية على المستويين الوطني والدولي.

وبحث الاجتماع أهمية تكثيف الجهود لرفع كفاءة المنظومة الإحصائية، وتعزيز أطر التعاون والشراكات الفعالة بين المراكز الإحصائية المحلية والجهات الأخرى، لتنفيذ المشاريع والمبادرات المشتركة في قطاع الإحصاء وعلوم البيانات، وتطوير عمليات التقييم المستمر للاحتياجات المتجددة على مستوى دولة الإمارات.

عقد الاجتماع برئاسة حنان منصور أهلي، مدير المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء، وحضور الشيخ سلطان بن عبدالله بن سالم القاسمي، مدير دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة، ويوسف فهد، المدير التنفيذي لقطاع الإحصاء في مركز الإحصاء – أبوظبي، ويونس آل ناصر، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للبيانات والإحصاء.

والدكتورة هاجر الحبيشي، المدير التنفيذي لمركز عجمان للإحصاء، والدكتور إبراهيم سعد محمد، المدير العام لمركز الفجيرة للإحصاء، وعبدالرحمن الشايب النقبي، رئيس مجلس الإدارة لمركز رأس الخيمة للإحصاء.

واعتمد أعضاء اللجنة الوطنية للإحصاء، المشاريع الوطنية الاستراتيجية لقطاع الإحصاء في الدولة، التي ستدعم عمليات تناغم وتوحيد الأطر والمنهجيات بين المراكز الإحصائية المحلية، سعياً لإنتاج رقم موحد على مستوى الدولة بجودة عالية يمتاز بالتكامل والشمولية.

ويواكب أفضل الممارسات العالمية مع الاسثمار الأمثل لمصادر البيانات الجديدة، باعتبارها رافداً مهماً لمصادر البيانات الإحصائية التي تعكس نجاح القطاعات الاقتصادية، بما يخدم تعزيز الاستثمارات واستقطاب رؤوس الأموال ورواد الأعمال والمشاريع المبتكرة إلى الدولة.

نموذج

وقالت رئيس اللجنة الوطنية للإحصاء، حنان منصور أهلي، مدير المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء: «دولة الإمارات تعتبر نموذجاً عالمياً في تفعيل منظومة إحصائية متكاملة، بجهود فعالة ودعم لا محدود من القيادة الرشيدة والمراكز الإحصائية المحلية.

ويظهر ذلك جلياً في أولويات اللجنة الوطنية للإحصاء التي تسهم في تعزيز تنافسية دولة الإمارات في المجال الإحصائي وريادة الجهود العالمية نحو صناعة نظام إحصائي وطني متكامل ومعاصر يقيس تقدم الدولة في علوم البيانات والذكاء الاصطناعي».

وأضافت أهلي: «اعتماد المشروع الوطني لتطوير منهجية قياس الناتج المحلي الإجمالي يمثل أساس تصميم مستقبل النظام الإحصائي، لتحقيق القياس الأمثل لواقع النمو الإيجابي للقطاعات والأنشطة الاقتصادية الحيوية في الدولة، وليواصل الاقتصاد الوطني أداءه الاستثنائي في ظل السياسات الاقتصادية التي تنتهجها حكومة دولة الإمارات».

حرص

وأكد الشيخ سلطان بن عبدالله بن سالم القاسمي، مدير دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة، حرص الدائرة على تعزيز آليات التنسيق والتكامل مع الجهات المعنية بالعمل الإحصائي على مستوى الدولة، والارتقاء بالعمل على المستويين المحلي والاتحادي، لما يسهم في تسخير البيانات لخدمة تطوير القطاعات الحيوية لازدهار وجودة حياة أفراد المجتمع.

وقال يونس آل ناصر، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للبيانات والإحصاء: «نحن في دبي الرقمية وفي مؤسسة دبي للبيانات والإحصاء يسعدنا أن نكون في طليعة كل جهد اتحادي يعزز توجهاتنا المشتركة في مجال علوم البيانات وتطبيقاتها المختلفة، ونرى أن اللجنة الوطنية للإحصاء تمثل تجسيداً ناجحاً لهذا التوجه المركزي المتكامل».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *