التخطي إلى المحتوى
الخيام المطورة في منى.. تقاوم الظروف المناخية وتوفر السلامة للحجاج

ويعد مشروع خيمة ميناء المشاعر أحد أكبر المشاريع التي تنفذها حكومة المملكة في المشاعر المقدسة. والذي تم تنفيذه ضمن الجهود والخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام وفق أعلى معايير الأمن والسلامة.
وتم تركيب الخيام في منى على أسس السلامة والأمان والملاءمة للبيئة العامة، لمنطقة تقدر مساحتها القانونية بنحو 7.82 كيلومتر مربع، وتبلغ مساحة استغلالها الفعلي 4.8 كيلومتر مربع فقط، بنسبة 61%. من المنطقة القانونية، و39% منها عبارة عن جبال شديدة الانحدار، ترتفع قممها حوالي 500 متر فوق مستوى الوادي، وتوفر 30 ألف مرش، وأكثر من 3000 كاميرا مراقبة، وأكثر من 12 ألف خوذة توجيه وإنذار، بالإضافة إلى المزيد. أكثر من 15.000 وحدة تكييف وتهوية.
تحتوي المخيمات على دورات مياه وأماكن للوضوء وسط المخيم ومعدات توزيع الطاقة الكهربائية ومطابخ ومكب وخزانات خاصة لمياه الإطفاء على شكل أنفاق في أعلى جبال منى تغذي شبكة إطفاء الحرائق. بأقطار مناسبة مع الصمامات والأجزاء اللازمة. وبلغ إجمالي طول هذه الشبكة 100 كيلومتر من الأنابيب بأقطار تتراوح من 250 ملم إلى 700 ملم، منها 800 صمام و740 خرطوم إطفاء.

مشروع خيمة

تبلغ أبعاد الخيمة النموذجية 8 × 8 أمتار، كما تم استخدام أحجام خيام تتراوح من 6 × 8 أمتار إلى 12 × 8 أمتار. ويتضمن مشروع الخيام شبكة تكييف وأنابيب مياه داخل المخيمات بالإضافة إلى صناديق تحتوي على كل منهما. خرطوم بطول 30 متراً بالإضافة إلى طفايات حريق موزعة في الممرات داخل المخيم بمعدل صندوق واحد لكل 100 متر طولي تستخدم عند الضرورة لحين وصول الحماية المدنية.
وتحيط بحشود الحجاج في منى خدمات طبية وعلاجية، منها 97 مركز إسعاف تابع لهيئة الهلال الأحمر السعودي، مع أسطول يضم 320 سيارة إسعاف، و6 سيارات إسعاف جوية، و9 دراجات نارية، و4 عربات جولف، بالإضافة إلى 4 مستلزمات طبية. مركبات و16 مركبة تدخل محددة ومركبات خدمة. ولدعم الأعمال الطارئة والإدارية، ينفذها 1288 فردًا من الكوادر الطبية.

شركة المياه الوطنية

وعلى طول منى، ضمنت شركة المياه الوطنية كميات تخزينية تشغيلية واستراتيجية على مدار 24 ساعة في المسجد الحرام والمنطقة الوسطى والمشاعر المقدسة، بمتوسط ​​كميات تصل إلى (700) ألف متر مكعب يوميا، مع استمرار ضخ المياه للجميع. أحياء مكة المكرمة لمدة (22) ساعة يومياً بالإضافة إلى تشغيل محطات الخدمة التابعة للشركة (أشيب) بمكة المكرمة بكامل طاقتها وذلك لتلبية احتياجات الصهاريج في الأحياء التي لا توجد بها شبكات مياه. خلال هذا الموسم، وذلك بفضل الجهود المتواصلة التي تبذلها الشركة في تنفيذ أعمالها لتحقيق أهدافها المتمثلة في تقديم كافة الخدمات لحجاج بيت الله الحرام منذ قدومهم وحتى مغادرتهم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *