التخطي إلى المحتوى
السعودية .. احتفاءً بالمدن المسجلة في اليونسكو.. “فنون الطهي” تدرج 3 مخبوزات ضمن مبادرة “المدن المبدعة”

وكالة Mea News

أدرجت هيئة فنون الطهي ثلاثة مخبوزات يستخدم فيها الدقيق المحلي ضمن مبادرة “مخبوزات المدن المبدعة”، احتفاءً بالمدن السعودية المبدعة المسجلة في شبكة اليونسكو التي تهدف إلى تسليط الضوء على المخبوزات التقليدية.
وتشمل هذه المبادرة إدراج ثلاثة مخبوزات تقليدية من مدن سعودية مختلفة مسجلة في شبكة اليونسكو للمدن المبدعة، وهي الكليجا من بريدة، والخبز الحمر من الأحساء، وخبز الملة من الطائف، في خطوة تعكس الاهتمام المتزايد بالتراث الغذائي والثقافي في المملكة.

الكليجا – بريدة

تعد الكليجا من أشهر المخبوزات التقليدية في بريدة، وهي تحفة من التراث الغذائي الذي يعكس تاريخ المنطقة وثقافتها.
تُحضر الكليجا باستخدام الدقيق المحلي وتُحشى بحشوات متنوعة مثل التمر والسكر الممزوج بالهيل، مما يمنحها نكهة فريدة ومميزة.
كما تعد الكليجا جزءًا أساسيًا من الهوية الثقافية لبريدة، وتُقدّم في المناسبات الاجتماعية والدينية كرمز للضيافة والكرم.

الخبز الأحمر – الأحساء

الخبز الأحمر هو نوع آخر من المخبوزات التقليدية التي تتميز بها الأحساء، وهي منطقة غنية بالتراث الثقافي والغذائي.
ويتميز هذا الخبز بلونه الأحمر الذي يكتسبه من استخدام التوابل المحلية الخاصة، ويعد الخبز الحمر جزءًا لا يتجزأ من المائدة الأحسائية في المناسبات المختلفة، ويعكس تقاليد الطهي العريقة والموروثة عبر الأجيال.

الخبز الأحمر

خبز الملة – الطائف

خبز الملة هو نوع من المخبوزات التي تُحضر في الطائف باستخدام طرق تقليدية فريدة.
ويُخبز هذا الخبز في حفرة خاصة في الأرض تُعرف بالملة، مما يمنحه نكهة مميزة وفريدة لا يمكن الحصول عليها بطرق الخبز التقليدية الأخرى. يُستخدم الدقيق المحلي في تحضير خبز الملة، ويعكس هذا الخبز التراث الغذائي الغني والتقاليد العريقة في الطائف.

خبز الملّة

دعم التراث الثقافي والغذائي

تأتي مبادرة “مخبوزات المدن المبدعة” كجزء من الجهود المستمرة التي تبذلها هيئة فنون الطهي للحفاظ على التراث الغذائي السعودي وتعزيزه.
وتهدف هذه المبادرة إلى تشجيع استخدام المنتجات المحلية وتقدير الجهود المبذولة في الحفاظ على تقاليد الطهي القديمة. كما تسعى إلى تعزيز السياحة الثقافية من خلال إبراز المخبوزات التقليدية التي تُعد جزءًا من الهوية الثقافية للمناطق المختلفة في المملكة.
تفاعل المجتمع
لقيت المبادرة تفاعلًا واسعًا من المجتمع المحلي والزوار، حيث أبدى العديد إعجابهم بالخطوة التي تعزز من التراث الثقافي والغذائي للمملكة، مؤكدين أنها فرصة رائعة للتعرف على المخبوزات التقليدية التي لم نكن نعرفها من قبل، وتجسيد حقيقي للتنوع الثقافي والغذائي في المملكة.”
الحفاظ على التراث الغذائي
تعكس مبادرة “مخبوزات المدن المبدعة” رؤية هيئة فنون الطهي في الحفاظ على التراث الغذائي وتعزيزه، وتسلط الضوء على المخبوزات التقليدية كجزء من الهوية الثقافية للمجتمعات السعودية.
وتظل هذه المبادرة خطوة هامة نحو تعزيز الفخر بالتراث المحلي وتشجيع استخدام المنتجات المحلية، مما يسهم في دعم الاقتصاد المحلي وتعزيز السياحة الثقافية في المملكة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *