التخطي إلى المحتوى
القطاع المصرفي الوطني رسخ مكانة الإمارات مركزاً مالياً عالمياً

أكد المجلس الاستشاري للرؤساء التنفيذيين لاتحاد مصارف الإمارات اليوم أن القطاع المصرفي في الدولة حقق العديد من التطورات في النصف الأول من العام الجاري، مما عزز مكانة الصناعة الرائدة وساعد في ترسيخ مكانة دولة الإمارات كمركز مالي ومالي عالمي. قطاع. المركز المصرفي.

وقال المجلس في بيان إنه عقد اجتماعه الدوري الثاني لعام 2024 برئاسة سعادة محمد عمران الشامسي نائب رئيس مجلس إدارة اتحاد مصارف الإمارات رئيس مجلس إدارة البنك الوطني . رأس الخيمة بهدف مناقشة تطورات القطاع المصرفي والخطط التي سينفذها الاتحاد خلال النصف الثاني من العام

وناقش الرؤساء التنفيذيون المشاركون في الاجتماع الخطوات التي اتخذها الاتحاد في النصف الأول من العام لتنفيذ استراتيجيته وخططه وبرامجه للعام الحالي، وأهم الإنجازات التي حققها خلال الأشهر الستة الأولى، والتي هدفت جميعها إلى مواكبة التطورات السريعة التي يشهدها القطاع المصرفي.

وقال معالي محمد عمران الشامسي: «إننا في اتحاد مصارف الإمارات نؤكد التزامنا بالعمل مع مختلف شركائنا الاستراتيجيين لضمان اعتماد أفضل الممارسات المصرفية لتوفير تجربة مصرفية ومالية آمنة وسلسة».

وأكد المجلس الاستشاري للرؤساء التنفيذيين مجدداً قدرة القطاع المصرفي على مواصلة تقديم أداء قوي مع الالتزام بالأطر التنظيمية والإشرافية والحفاظ على كفاءة رأسمالية ومخصصات واحتياطيات قوية، مشيراً إلى كفاءة البنوك الإماراتية في التعامل بمهنية ومرونة مع التحديات العالمية التي أثرت على مختلف القطاعات. الاقتصادات والقطاعات، مما يتيح لهم الاستفادة من الفرص التي يوفرها اقتصاد دولة الإمارات النابض بالحياة والنشاط، والمساهمة في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للدولة.

وكشف الاجتماع أن ارتفاع ثقة العملاء في القطاع المصرفي، بحسب نتائج مسح مؤشر الثقة السنوي الذي يجريه اتحاد مصارف الإمارات كل عام، يعكس التطور الكبير الذي حققه القطاع، وفعاليته ونجاح المبادرات. . التي يقوم بها الاتحاد وأعضاؤه، للتأكد من أنهم يقدمون الخدمات والمنتجات التي تلبي متطلبات العملاء المختلفة والتزامهم بأعلى معايير خدمة العملاء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *