التخطي إلى المحتوى
القوات المسلحة أسهمت بامتياز في إنجاح موسم الحج
أشاد رئيس الشؤون الدينية بالمسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس بجهود القوات المسلحة السعودية الباسلة. حماية تراب الوطن، والدفاع عن مقدساتنا، وحماية الوطن وشعبه، ودعم المنظومة الأمنية في موسم حج 1445هـ؛ مما ساهم بشكل كبير في نجاح موسم الحج.
وأشاد في كلمة له خلال زيارته لمقر وزارة الدفاع بمنى بجهود القوات المسلحة خلال موسم الحج ودورها الفاعل في الدفاع عن تراب الوطن ومقدساته.

موسم الحج

وقال: “إن الشعب السعودي يفتخر ويفتخر بقواتنا المسلحة الباسلة، حماة الحمى، أسود الأرض، الذين حملوا على أكتافهم الدفاع عن الوطن والحفاظ على مكتسباته ومقدراته وروحه”. قدراتها. مقدساتهم، من شماله إلى جنوبه، ومن شرقه إلى غربه، ويقدرون عاليا وبكل احترام ما يبذلونه من بطولات وتضحيات من أجل الحفاظ على تراب الوطن الغالي من الشر الذي يمكن أن يقع عليه، أو أن يضطرب أمن المرء بسبب أمر سيء. ، يتطلب منهجاً معتدلاً معتدلاً، فضلاً عن السمع والطاعة للقائمين عليه -حفظهم الله-.
وأكد أن أمن بلاد الحرمين الشريفين يشكل خطاً أحمر لا يجوز المساس به، مشيداً بالإنجازات المهنية التي حققتها قواتنا المسلحة الباسلة في مواجهة كل من يتجرأ على المساس بأمن الوطن المبارك.

رسالة الوسطية والاعتدال

وأضاف: نحن جميعاً رجال القوات المسلحة في خدمة الدين والملك والوطن العزيز، مؤكداً أن رجال القوات المسلحة هم حماة الوطن، ويحملون رسالة الوسطية والاعتدال، مثمناً الدور الفعال للإدارة العامة للشؤون الدينية للقوات المسلحة في رفع الروح المعنوية وتعزيز عامل الدين الإسلامي الذي يدعو إلى توحيد الله عز وجل وتوحيد الله، للمضي قدماً نحو مزيد من النجاحات المحققة. المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمين -حفظهما الله- بين أيدي جنوده البواسل.
وقال الشيخ السديس إن الإدارة تلعب دورا رياديا في نقل رسالة الدين الإسلامي الحنيف، من خلال جهودها في مجال التوعية والإرشاد الديني، مؤكدا أن رئاسة الشؤون الدينية للمسجد الحرام والمسجد النبوي هي المعنية بالتعاون الدائم والبناء في كل ما يخدم رسالة الحرمين الشريفين.
وأعرب عن شكره وتقديره للقادة الحكماء – أيدهم الله – على تسخير كامل إمكانات قواتنا الباسلة. دفاعاً عن وطننا المبارك المملكة العربية السعودية، وعن الرعاية والاهتمام الذي تبديه كافة القطاعات الأمنية.
ودعا الله – سبحانه – أن يجزي قواتنا المسلحة خير الجزاء، وأن يعينها على أداء واجبها في خدمة المعتمرين في الحرمين الشريفين، وأن يحفظ بلادنا وبلاد المسلمين من شرهم. كل شر وشر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *