التخطي إلى المحتوى
المركز الوطني للبحث والإنقاذ ينظم ورشة عمل حول عمليات البحث والإنقاذ في أبوظبي

نظم المركز الوطني للبحث والإنقاذ بالحرس الوطني اليوم ورشة عمل متخصصة حول عمليات البحث والإنقاذ، وذلك في فندق الفيرمونت بالعاصمة أبوظبي. تهدف هذه الورشة إلى توضيح أدوار واختصاصات المركز على المستويين المحلي والإقليمي، وتحديد نطاق العمل والمسؤوليات مع الشركاء الاستراتيجيين والجهات المعنية بعمليات البحث والإنقاذ في الدولة.

شهدت الورشة مشاركة واسعة من الجهات الحكومية والمؤسسات المختلفة، بما في ذلك الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، وزارة الداخلية، القيادات الشرطية في الدولة، الهيئة العامة للطيران المدني، وزارة شؤون الرئاسة، وزارة الطاقة والبنية التحتية، وهيئات الصحة والدفاع المدني في الدولة، بالإضافة إلى شركات استراتيجية مثل شركة مطارات أبوظبي ومجموعة موانئ أبوظبي وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) وبيورهيلث القابضة.

وفي كلمة الافتتاح التي ألقاها ممثل من المركز الوطني للبحث والإنقاذ، تم التأكيد على أهمية التعاون المشترك بين جميع الجهات المعنية لتحقيق نقلة نوعية في عمليات البحث والإنقاذ بكفاءة وتكامل الأدوار بين الشركاء، مشيراً إلى أن الورشة تضمنت محاضرات وعروضًا تقديمية حول موارد وقدرات البحث والإنقاذ، وأهمية دور الاتصال الرقمي، وسلامة الملاحة الجوية، بالإضافة إلى دور المركز الوطني للبحث والإنقاذ في إدارة وتنسيق عمليات البحث والإنقاذ على مستوى الدولة.

وتم من خلال الورشة توقيع عدة مذكرات تفاهم مع مجموعة موانئ أبوظبي وزارة الصحة ووقاية المجتمع بهدف تعزيز التعاون والتنسيق في مجال البحث والإنقاذ في الدولة.

وأشارت الدكتورة منى الكعبي، المتحدثة الرسمية عن المركز الوطني للبحث والإنقاذ في الورشة عن أهمية التنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين، والذي يعتبر مفتاح النجاح في عمليات البحث والإنقاذ الجوي والبحري والحضري، حيث تأتي هذه الورشة لتؤكد التزام المركز الوطني للبحث والإنقاذ بتعزيز هذه الشراكات وتطوير القدرات الوطنية لضمان الاستجابة السريعة والفعَّالة في حالات الطوارئ.

كما شمل عده مناقشات بنَّاءة ومثمرة تسهم في تحقيق الأهداف المشتركة، مؤكدة على ضرورة التعاون الفعَّال بين جميع الجهات العاملة في مجال البحث والإنقاذ لتوحيد الجهود والاستفادة من الخبرات المشتركة، مضيفة إلى أن الهدف الأسمى هو الحفاظ على أمن وسلامة مجتمع دولة الإمارات من خلال التنسيق المستمر وتبادل المعرفة والخبرات مع أهم الجهات العاملة في هذا المجال لضمان أفضل استجابة لحالات البحث والإنقاذ.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *