التخطي إلى المحتوى
المملكة محطة مهمة في حياتي

أوضح إمام القوات المسلحة البريطانية وأحد ضباط القوات الجوية الملكية البريطانية الحاج علي عمر، أنه تمكن من قيادة وفود بريطانية من القوات المسلحة لأداء مناسك الحج والعمرة خلال السنوات العشر الماضية أو أكثر.
وقال: “الذين سيأتون معي ستكون زيارتهم الأولى في الغالب، ومعظمهم جديدون على الإسلام، وإذا أتيحت الفرص لزيارة المملكة، فستكون فتحة كبيرة لهم، وليس فقط للحج والعمرة”. العمرة. ولكن أيضًا لاستكشاف المملكة وآثارها الإسلامية.
وأضاف عمر أن الحجاج يحرصون على زيارة الأماكن الدينية مثل جبل النور وعرفات ومزدلفة ومصنع تسقيف الكعبة وأهم المتاحف وغيرها من المساجد والآثار، مؤكدا أنهم يعودون إلى بلادهم والعديد من مفاهيمهم حول لقد تغيرت المملكة العربية السعودية وبعد عودتهم أصبحوا سفراء للمملكة بعد تجربة الحياة في المملكة.

واستطرد علي قائلاً: “وصلت إلى المملكة العربية السعودية وكان عمري أقل من عشرين عامًا في بداية التسعينيات، بعد قبولي في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة التي تخرجت منها قبل 30 عامًا. »

المملكة غيرت حياة عمر

وأضاف: “لقد كانت رحلة غيرت حياته ولهذا السبب وصل اليوم. تعايش مع البيئة الإسلامية والحضرية وتعلم من مشايخها. في ذلك الوقت، كان الوضع مختلفًا تمامًا عن ذلك الوقت. ما هو موجود اليوم في بلاد الحرمين الشريفين، من تطور كبير في كافة النواحي، أبرزه تطور موسم الحج، سواء في الإقامة أو الضيافة أو المواصلات، أو حتى في تصورات الناس ووعيهم، هو ما يجعلني سعيدا. أنا فخور بأن أصبح أحد أكثر طلاب الجامعة الإسلامية تميزًا في العالم، وأصبح أول إمام ومستشار للقوات المسلحة البريطانية.
وأضاف عمر أنه كان من دواعي سروره أنه بعد زيارته الأخيرة للجامعة وجد أن معظم المعلمين كانوا من الشباب الذين كانوا أطفالاً أثناء دراسته هناك، قائلاً: “أنا سعيد بأن أجد شباباً يعرفون أهم المجالات. تخرجت وأضفت اسمي إلى قائمة الطلاب المشهورين حول العالم.

تابعة للمملكة

وأشار إلى أن بعض أبنائه ولدوا هنا في المملكة وأن لهم انتماء كبير لهذا الوطن وأنهم ساروا على طريقي في تعلم القرآن وحفظه، وأتمنى أن يأتوا إلى المملكة ويتعلموا . هذه التعاليم والقيم الإسلامية من مكان الوحي أفضل مني.

واختتم حديثه بتقديم الشكر للمملكة العربية السعودية لأنها كانت خطوة مهمة في حياته تغير من خلالها نحو الأفضل. ثم شكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي عهده على هداياهما الكثيرة. لضيوف الله وجميع الأجهزة الأمنية المشاركة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *