التخطي إلى المحتوى
«الهلال الأحمر» توزع الأضاحي في حضرموت وتشاد وباكستان

أطلقت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مشروع توزيع لحوم الأضاحي في محافظة حضرموت ومدينة أم جرس التشادية وفي جمهورية باكستان الإسلامية.

وفي حضرموت، وزعت الهيئة خلال أول أيام عيد الأضحى 279 قسيمة في حضرموت، استفاد منها 1116 أسرة من أصحاب الهمم ومرضى السرطان ومرضى الفشل الكلوي، والفئات الأكثر احتياجا في مديريتي المكلا وغيل باوزير. الحكومة.

ويهدف المشروع إلى توزيع 904 قرابين على 6328 فرداً في عدد من مديريات محافظة حضرموت خلال أيام التشريق.

وأوضح حميد راشد الشامسي مستشار التنمية والتعاون الدولي ممثل الهيئة في حضرموت، أن هذا المشروع يأتي ضمن سلسلة المشاريع الإنسانية التي تنفذها الهيئة في مختلف المناطق، سعياً لزيادة التكافل الاجتماعي والتكافل بين الجميع. أفراد المجتمع، مع الشكر والتقدير لكل من ساهم في إنجاح هذا المشروع الإنساني.

من جانبهم ثمن المستفيدون جهود فريق الهيئة والدور الإنساني الذي يقوم به في مختلف المجالات في مواجهة التحديات الصعبة التي يواجهها المدنيون في محافظة حضرموت.

ام اتصل

وفي أم جار بتشاد نفذت الهيئة مشروع أضاحي أول أيام العيد بمشاركة مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية.

وزعت الهيئة 1000 رأس خروف على المستحقين من الفقراء والمحتاجين بهدف رسم بسمة الفرحة على وجوههم وإدخال السعادة على قلوبهم بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

وقال سلطان بخيت الشامسي ممثل الهيئة في أم الجرس إن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تولي مشروع الأضاحي أهمية كبيرة لأنه يدخل البهجة والسرور على قلوب الأسر المحتاجة خلال أيام العيد لتكون أكثر الأسر استحقاقا. مشيراً إلى أن مشروع الأضاحي يعد من المشاريع الرائدة التي تنفذها الهيئة خارج الدولة، انسجاماً مع الدور الإنساني والإغاثي لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، ودعم المئات من الأسر ذات الدخل المحدود والشرائح المستحقة الأخرى المستفيدة من المشروع. ترقية. مشروع.

وأضاف الشامسي أن الهيئة تنفذ مشروع الأضاحي سنوياً ضمن استراتيجيتها لمد جسور التعاون والعطاء مع كافة الشعوب الشقيقة والصديقة، لا سيما التي تعاني من أعباء الظروف ومصاعب الحياة، مؤكداً استعداد الهيئة للتواجد بين الشعوب. هذه المجموعات لتقديم يد العون والمساعدة لهم من خلال برامجها وأنشطتها الإنسانية.

وتقدم محمد إدريس مورنو مدير بلدية أم الجرس بالشكر والتقدير للقيادة الرشيدة لدولة الإمارات على لفتته الإنسانية.

تعاون

كما نفذ مكتب الهيئة في جمهورية باكستان الإسلامية المشروع المضحي، في إطار مد جسور التعاون والعطاء مع كافة الشعوب الشقيقة والصديقة.

ومن المتوقع أن يصل عدد المستفيدين من توزيع العروض إلى حوالي 4000 أسرة في جمهورية باكستان الإسلامية هذا العام، بعد أن عززت الهيئة المشروع على المستوى المحلي والخارجي، ليستفيد منه عدد كبير من الأسر المحتاجة، الأسر المتعففة. والشرائح والفئات الأكثر تأثراً بالظروف المعيشية الصعبة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *