التخطي إلى المحتوى
خبرات كبيرة ولذه عظيمة في خدمة الحجيج

متطوعو الصحة من مختلف أنحاء المملكة، من مختلف التخصصات، خاضوا العديد من تجارب الحج لتقديم الخدمات الطارئة لضيوف الله. وأوضحوا في حديثهم لـ«اليوم» أن نتائج هذه التجارب لا يمكن أن تتكرر. واكتسبوا تجارب كثيرة وجدوا فيها متعة كبيرة.

وقال مثنى الجبر، طالب من جامعة الملك فيصل بالأحساء: “كان لي شرف كبير بخدمة حجاج بيت الله الحرام، وعندما تلقيت خبر قبولي في برنامج التطوع الصحي، سعدت جداً . وبشرت أبي وأمي، ففرحوا بي وافتخروا بي جدًا. وتعد هذه الخدمة تجسيدا لأسمى المعاني حيث نسعى جاهدين لتوفير الرعاية الصحية لجميع ضيوف الرحمن وأنا. نسأل الله أن يكتب لنا الأجر.

وقال المتطوع الصحي من الرياض أحمد هزاع الزهراني، إن شرف خدمة ضيوف الله فرحة كبيرة منذ أول بشرى القبول في هذا التطوع، قائلاً: “في الخطوة التالية للتطوع نجد أنفسنا أمام إنجازاته” وهي تجارب رائعة ومتعة كبيرة من خلال الدعوات التي تصل إلينا بالإضافة إلى “في جمال العمل كفريق نتنافس ونتنافس لخدمة حجاج بيت الله الحرام. »

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *