التخطي إلى المحتوى
رئاسة الشؤون الدينية تفعل المرحلة الثانية من مبادرة “بالتي هي أحسن”
قامت رئاسة الشؤون الدينية لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بتفعيل المرحلة الثانية من مبادرة “أيهما أفضل”، وذلك ضمن خطتها التنفيذية الثالثة. بعد أداء مناسك الحج؛ تكريس قيم التسامح والمحبة والتعايش والاعتدال بين حجاج بيت الله الحرام، وتعزيز وعيهم الديني على أرض الواقع. إثراء تجربتهم السلوكية والإيمانية، وترسيخ قيم التراحم تجاه بعضهم البعض. باللطف والحكمة والموعظة الحسنة.
وتبنت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر التابعة لرئاسة الشؤون الدينية بالمسجد الحرام المبادرة بنصح الحجاج وتوجيههم نحو التعاون والتسامح وحسن العلاقات والإحسان إلى بعضهم البعض، وعدم إيذاء الآخرين. وحثهم على اتباع الأوامر الشرعية واتباع وصايا النبي صلى الله عليه وسلم دون غلو أو تشدد. بالحكمة والموعظة الحسنة، بالإضافة إلى تصحيح بعض المخالفات التي قد تقع من بعض ضيوف الرحمن عند أداء العبادة، بالإضافة إلى ترويج ونشر العقيدة الصحيحة والسنة المطهرة، والسماح للحجاج بإتمام حجهم. رحلة في جو من الإيمان التعبدي، وفق الضوابط الشرعية الصحيحة وهدي النبي الكريم محمد. وصلى الله عليه وسلم.

تولي رئاسة الشؤون الدينية أهمية كبيرة لتعزيز دور المسؤولين عن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المسجد الحرام. من خلال نشر الرسالة الدينية المعتدلة للحرمين الشريفين في جميع أنحاء العالم، وتكريس قيم الاعتدال والتسامح والأخلاق والفضائل الإسلامية وتعزيز النتائج الدينية المقدمة لضيوف الله؛ أداء شعائرهم بكل سهولة وفي جو من العبادة الإيمانية، والعمل على المشتركات الإنسانية والدينية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *