التخطي إلى المحتوى
سوار ذكي يحمي الأطفال من خطر ارتفاع حرارة الجسم   

الطالب نخول كاليفانان من قسم هندسة الروبوتات في جامعة هيريوت وات في دبي، بمساعدة وإشراف د. قامت رولا الشرقي، الأستاذة في كلية الهندسة والعلوم الفيزيائية بجامعة هيريوت وات في دبي، بتطوير أول سوار ذكي لحماية الأطفال أطلق عليه اسم “الحارس الصغير”. ليكون قادرًا على مراقبة درجات حرارة الأطفال والعلامات الحيوية الأخرى على مدار 24 ساعة يوميًا لحمايتهم، خاصة أثناء نوم الوالدين أو مقدمي الرعاية، كجزء من مشروعه النهائي.

دكتور. وأوضحت رولا الشرقي أنها والطالبة نخول كاليفانان تمكنتا من بناء نموذج أولي ناجح للسوار، يمكن تقديمه للشركاء الصناعيين وأصحاب المصلحة لاعتماده وتنفيذه، حتى يتمكنوا من الاستفادة منه في المجال الطبي ويمكنهم حماية البيئة. حماية. أطفال.

مضاعفات خطيرة

دكتور. وقال تجمع الشرقي إن السوار يحمي الأطفال من خطر الحمى التي تصيبهم، وخاصة الأطفال، والتي تصيبهم كعرض من أعراض أمراض أخرى، لافتا إلى أن ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال يمكن أن يسبب مضاعفات خطيرة.

وذكرت أن فكرة تطوير السوار الذكي انطلقت عام 2018 عندما كانت ترعى ابنها البالغ من العمر عامين، والذي أصيب بالحمى بسبب الأنفلونزا الموسمية، مما اضطرها إلى التوقف عن العمل لضمان راحته. والذهاب إلى غرفته باستمرار لقياس درجة حرارته ومراقبة حالته ومراقبته، مع ملاحظة أن الحمى عادة ما تتفاقم ليلاً، ما يجعل مراقبة الطفل ودرجة حرارته ضرورة قصوى خاصة في هذا الوقت.

وأشارت إلى أن السوار الذكي يراقب درجة حرارة الجسم ومستويات الأكسجين ومعدل ضربات القلب من خلال مجموعة من أجهزة الاستشعار النانوية المتقدمة. وهي مصنوعة من قماش ناعم ومعززة بأجهزة استشعار عالية الدقة لضمان قياسات دقيقة بشكل مستمر.

وأضافت أنه يعمل بالتقنية اللاسلكية ويعمل ببطارية قابلة لإعادة الشحن من المتوقع أن تدوم حوالي ستة أشهر في كل مرة يتم شحنها، لكننا نعمل على تحسينها وجعل تشغيلها قابلاً للتشغيل البيني وبدون بطاريات.

وذكرت أن الجهاز يتميز بقدرته الفريدة على تجنب الأخطاء في مؤشرات القياس بفضل المستشعرات المتقدمة المدمجة في التصميم، بالإضافة إلى إمكانية إرسال رسائل نصية تحذيرية إلى أولياء الأمور ورسائل فورية إلى خدمة الطوارئ إذا أصبح الأمر كذلك. عالي . مستوى يشير إلى الخطر.

وأوضحت أنه عندما تتجاوز القيم الحيوية الحدود الآمنة، يقوم الجهاز بإرسال بريد إلكتروني ورسائل نصية قصيرة إلى الوالدين من خلال تطبيق يتم تنزيله على الهاتف الذكي، كما أن هناك خيارًا لإعطاء نفس التحذير للطبيب العام للتأكد من تلقي السلطات الطبية المعلومات في الوقت المناسب لتقديم الرعاية الطبية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *