التخطي إلى المحتوى
ضعف الكلى أخطر أمراض الصيف والسوائل أفضل حماية

أكد عدد من الأطباء المتخصصين، أن تناول الأطعمة الغنية بالألياف والسوائل هي أقصر الطرق للحماية من أمراض الصيف، محذرين من عدة أمراض قد يتعرض لها الأشخاص خلال فصل الصيف ومن بينها نمو البكتيريا والفطريات والميكروبات، وكذلك ضعف الكلى وحساسية الأنف والجيوب الأنفية والعيون والحساسية الجلدية.

وأوضحوا لـ«البيان»، أن تلك الأمراض تشمل أيضاً التهابات الجهاز التنفسي وحروق وسرطان الجلد بسبب التعرض المباشر لأشعة الشمس القوية دون حماية كافية، كما يتم التعرض للنزلات المعوية التي تكثر نتيجة الإصابة بالتسمم الغذائي نظراً لتكاثر البكتيريا في الطعام، مؤكدين ضرورة التزود بالسوائل للحماية من الأمراض الناجمة عن التعرض للحر، وارتداء النظارات الشمسية لتفادي جفاف العين.

 

أمراض الكلى

وقال الدكتور محمد عبدالحليم سعد، استشاري أمراض الكلى في مستشفى توام: «خلال فصل الصيف تزداد فرص الإنهاك الحراري الذي يتطلب مراجعة الطبيب فوراً لكونه خطراً بالغاً على الصحة العامة، كما تزداد خلال فترة الصيف فرصة ضعف الكلى وتعرضها للأمراض والحالات الصحية الخطيرة نتيجة ارتفاع درجات الحرارة عن معدلها الطبيعي، وخسارة الجسم كميات كبيرة من السوائل عن طريق التعرق، وتنتشر بعض الأمراض في فصل الصيف كالنزلات المعوية وزيادة حصوات الكلى».

ووجه سعد عدداً من النصائح المهمة للحفاظ على صحة الكلى خلال فصل الصيف ومنها الإكثار من تناول الألياف التي تساعد على تعزيز عمل الكلى ووقايتها من الإصابة بالأمراض والتراجع الصحي مع الأيام، مشيراً إلى أن فترة الصيف تزداد خلالها بعض حالات الالتهابات الرئوية والتنفسية وحساسية الأنف والجيوب الأنفية والعيون، وكذلك الحساسية الجلدية بسبب التأثير المباشر للحرارة والرطوبة على الجسم، والتغير الفجائي في الجو كالانتقال من مكان بارد إلى مكان حار والعكس، مؤكداً ضرورة اتخاذ الاحتياطات المناسبة والإجراءات الوقائية اللازمة، كالاهتمام بترطيب الجسم، واستخدام وسائل الحماية من أشعة الشمس، وغسل اليدين بانتظام، وطلب العناية الطبية على الفور عند التعرض لمشكلات فصل الصيف التي تحدث نتيجة ارتفاع درجة الحرارة الشديد.

 

حملات توعوية

وشددت سارة حمود الشملي، مديرة وحدة التمريض في شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، على ضرورة أن تأخذ الجهات المعنية وذات الاختصاص على عاتقها ضرورة توعية أفراد المجتمع فيما يخص الحالات الصحية الشائعة خلال فترة الصيف، إلى جانب إعداد وتنظيم الحملات التوعوية، لاسيما على منصات التواصل الاجتماعي التي تستهوي الجمهور بهدف نشر الرسائل والنصائح التثقيفية المتعلقة بالإجراءات الوقائية التي يمكن اتباعها، لتعزيز الوعي المجتمعي ولتجنب الحالات الصحية الشائعة في فصل الصيف.

وأوضحت الدكتورة مريم المسافري، استشاري طب أسرة، أن ارتفاع درجة الحرارة ومعدلات الرطوبة في فصل الصيف، يؤدي إلى إصابة الناس بأمراض الصيف، إذ يكونون في الوقت ذاته عرضة لنمو البكتيريا والفطريات والميكروبات بشكل سريع، مؤكدة أن التعرض المباشر لأشعة الشمس القوية يزيد من خطر الإصابة بسرطان الجلد.

وأضافت أن الحر الشديد يؤثر سلباً في مرضى القلب والسكري وضغط الدم والكلى، وبالنسبة لمرضى القلب يجب عليهم تجنب التعرض للحر الشديد، وأخذ كميات كافية من السوائل التي تساعد على ترطيب الجسم وتحسين عمل القلب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *