التخطي إلى المحتوى
ضيوف “خادم الحرمين” يشيدون بجهود المملكة في خدمة ضيوف الرحمن

ثمن ضيوف برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، الذي تشرف عليه وتنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، الجهود الكبيرة والمتواصلة التي ساهمت في نجاح موسم الحج والعمرة. تيسيرها. من الحجاج.
ووجهوا تهنئتهم لقادة المملكة بمناسبة عيد الأضحى المبارك، مشيدين بالعمل الذي قدمته لهم الوزارة في الأيام الماضية من خلال برنامج الإيواء وتوفير كافة الخدمات في إطار الجهود الكبيرة والمتواصلة التي تبذلها الوزارة. المملكة لخدمة ضيوف الرحمن، سائلين المولى عز وجل أن يجعل هذا العيد عيد خير وبركة على الأمتين العربية والإسلامية.

خدمات عالية الجودة

وأكد عدد من الضيوف أن نجاح المملكة في التعامل مع هذه الحشود هو نعمة من الله عز وجل لحكومة وشعب هذا البلد المبارك.
أكد رئيس مجلس مشايخ وعلماء باكستان السلطان فياض الحسن، أن ما تقدمه المملكة لضيوف الله لا يمكن أن تحققه أي دولة في العالم غير المملكة، موجهاً الشكر الجزيل لقيادتها الرشيدة. لجهوده الكبيرة في خدمة حجاج بيت الله الحرام حتى يتمكنوا من أداء مناسكهم بكل سهولة وثقة.
وقال: “أتقدم بخالص الشكر لقيادة المملكة على استقبالها لي في برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، ولوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد على البذل العظيم والعظيم”. الخدمات المتنوعة التي يقدمونها لحجاج بيت الله الحرام.
ودعا الله أن يديم الأمن والأمان والرخاء على المملكة، وأن يحفظ حكومتها وشعبها.

استقبال حار

أعرب الصحفي الفلسطيني رياض الطهراوي، الذي استشهدت زوجته وأولاده خلال حرب غزة، عن مشاعره العميقة عندما تلقى نبأ استقباله في برنامج حج خادم الحرمين الشريفين، مؤكدا أن حكومة وشعب المملكة البقاء إلى جانب الشعب الفلسطيني في كافة الظروف.
وقال: “أقلعت طائرتنا وشعرنا بألم كبير على الخسارة الفادحة لعائلاتنا، وعند وصولنا إلى مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة، اختلطت فينا مشاعر الحزن والفرح، فيما امتزجت بدفء الحب”. والترحيب والخدمات المتميزة المقدمة لنا.”
وأعرب عن شكره وامتنانه لاستضافة الحج.

تذكار من رحلة الحج

وأكد الحاج أبو بكر عمر من جمهورية غانا حرصه على الحفاظ على كل ما يخلد رحلة الحج، بما في ذلك ملابس الإحرام وبطاقات الدخول إلى منى وعرفات والفنادق في مكة والمدينة، بالإضافة إلى الحقائب والمظلات والأحزمة. ، وسجادة الصلاة.
وقال: “إنها رحلة من نوع مختلف في كل أجزائها، من الاستقبال إلى الخدمة والرعاية والنقل، بكل احترام وأدب”، شاكراً الترحيب به في البرنامج، سائلاً الله أن يحفظ هذا الوطن. قادتها وأمنها وشعبها.

ذكرى أبدية

وأعرب الحاج أيوب ساني عن خالص دعواه وأطيب تمنياته بالحفظ والنصر والدعم لبلاد الحرمين الشريفين، وقيادتها بالنجاح والعون والثبات.
وقال: “ستبقى آثار رحلة الحج والعمرة التي نظمها خادم الحرمين الشريفين ذكرى خالدة لن تمحيها سنوات العمر من ذاكرتي”. وسأحكي قصصها وتفاصيلها لأبنائي وأحفادي. وأعطانا دروسا مفتوحة في معنى الأخوة والألفة والتضامن والتعاون.
وشكر وزارة الشؤون الإسلامية على حسن الضيافة والترحيب الحار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *