التخطي إلى المحتوى
“طرق دبي” ترسي عقد مشروع تنفيذ المداخل والمخارج المؤدية لمنطقة دبي هاربر بتكلفة 431 مليون درهم

تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، باستكمال تطوير البنية التحتية لشبكة الطرق، لاستيعاب احتياجات التطور العمراني والنمو السكاني، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أرست هيئة الطرق والمواصلات، بالتنسيق والتعاون مع شمال القابضة، الشركة الاستثمارية الرائدة التي تدير محفظة متنوعة من الاستثمارات والتجارب والأصول الاستثنائية، عقد مشروع تنفيذ مداخل ومخارج مباشرة لدبي هاربر، بتكلفة  431 مليون درهم، يتضمن تنفيذ جسر بسعة مسارين في كل اتجاه، بطول 1500 متر، يمتد من شارع الشيخ زايد حتى منطقة دبي هاربر، التي تعد واجهة بحرية استثنائية تضم أكبر مراسي لليخوت في منطقة الشرق الأوسط.

6000 مركبة في الساعة 
وقال معالي مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة الطرق والمواصلات: يوفر المشروع مدخل ومخرج مباشر لـ “دبي هاربر” لتسهيل وصول السكان والزوار للمنطقة. سيتم تنفيذ جسر بطول 1500 متر، بسعة مسارين في كل اتجاه، وبطاقة استيعابية إجمالية تقدر بنحو 6000 مركبة في الساعة في الاتجاهين، ويمتد الجسر من التقاطع الخامس على شارع الشيخ زايد (بالقرب من الجامعة الأمريكية بدبي)، مروراً بتقاطع شارع النسيم مع شارع الفلك، ويمر فوق تقاطع شارع الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وصولاً لدبي هاربر.

وأضاف: يتضمن المشروع أيضاً تنفيذ أعمال تطوير وتحسينات سطحية على أربعة تقاطعات ممتدة على طول الجسر، هي التقاطع الخامس على شارع الشيخ زايد، وتقاطع شارع الفلك مع شارع النسيم، وتقاطع شارع الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود مع شارع النسيم، وشارع دبي هاربر، وسيسهم المشروع عند اكتماله في تعزيز انسيابية الحركة المرورية، وتقليل زمن الرحلة من 12 دقيقة إلى 3 دقائق.

واجهة بحرية استثنائية ومجمع سكني ساحلي متكامل

من جانبه، قال عبدالله بن حبتور، الرئيس التنفيذي لشركة شمال القابضة، الشركة المالكة والمطورة لمشروع دبي هاربر: “بصفتنا الشركة المالكة والمطورة لمشروع دبي هاربر، نلتزم ببناء مجتمعات فريدة ترتقي بمكانة دبي هاربر كواجهة بحرية استثنائية وكمجمع سكني ساحلي متكامل. مشروعنا السكني الأول في دبي هاربر، ’دبي هاربر رزيدنسز‘، وغيره من المشاريع التطويرية الأخرى في الواجهة البحرية، هو انعكاس لجهودنا المستمرة لتلبية الطلب المتزايد على الوجهة وضمان نموها وازدهارها لتكون وجهة نابضة بالحياة. وقد حرصنا على إجراء العديد من التحسينات والاستثمار في مشروعات من شأنها دعم خططنا ببناء مجتمع متكامل يوفر أعلى مستويات الرفاهية وجودة الحياة لسكانه وزوّاره، بما في ذلك هذا المشروع الاستراتيجي المتمثل في جسر حيوي يربط بين شارع الشيخ زايد ودبي هاربر، وتقدر طاقته الاستيعابية بنحو 6000 مركبة في الساعة، والذي سيسهم عند اكتماله في تعزيز انسيابية حركة المرور من وإلى دبي هاربر، وتقليل زمن الرحلة من 12 دقيقة إلى 3 دقائق فقط، ليحقق أهدافنا في توفير تجربة مريحة وسلسة للساكنين والزوار. نتوجه بخالص الشكر لهيئة الطرق والمواصلات، وجميع شركائنا والمقاولين والمطورين على دعمهم المستمر لخططنا الرامية لتطوير وتحديث المرافق والبنية التحتية لمشروع دبي هاربر.”

تجدر الإشارة إلى أن دبي هاربر ينفرد بموقعه المتميز بين جزيرتي “بلوواترز” و”نخلة جميرا”، وعلى مقربة من أشهر معالم دبي كبرج العرب وإكسبو دبي، ويحتضن العديد من خيارات التسوق والترفيه والمعيشة، بما في ذلك مشروع دبي هاربر السكني الأول، “دبي هاربر رزيدنسز” والذي سيضم عند اكتماله العديد من الوحدات السكنية الفاخرة وشقق البنتهاوس التي صممت وفق أرقى المعايير العالمية في الهندسة المعمارية والتصميم بإطلالات بانورامية على البحر وأفق مدينة دبي الساحر. كما ويحتضن دبي هاربر  أيضاً سكاي دايف دبي الذي يحتوي على مدرج إقلاع بطول 770 متر، يمتد على مسافة 550 متراً داخل مياه الخليج العربي. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *