التخطي إلى المحتوى
«فيتش» تمنح أبوظبي نظرة مستقبلية مستقرة

ثبتت وكالة “فيتش” التصنيف الائتماني طويل الأجل لإمارة أبوظبي عند “AA” لإصدار العملات الأجنبية، مع نظرة مستقبلية مستقرة.

ويسلط تأكيد التصنيف الضوء على ارتفاع نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في دولة الإمارات العربية المتحدة، فضلاً عن المقاييس المالية والخارجية القوية، والتي يدعمها انخفاض الدين العام للحكومة وارتفاع صافي الأصول الأجنبية.

ويعتبر الدين السيادي لأبوظبي من بين أدنى الديون التي تصنفها وكالة فيتش، كما أن صافي سنداتها الحكومية الأجنبية من بين الأعلى.

وقالت الوكالة إنها تتوقع أن تسجل أبوظبي فائضا في الميزانية بنسبة 5.4% من الناتج المحلي الإجمالي في 2024 و3.6% في 2025، بعد تقديراتها البالغة 11% من الناتج المحلي الإجمالي في 2023.

وتتوقع أيضًا زيادة إنتاج النفط، تماشيًا مع اتفاق أوبك+ المبرم في يونيو 2024، ليصل إلى 3.375 مليون برميل يوميًا بحلول ديسمبر 2025، وهو ما لا يزال أقل بكثير من الطاقة الإنتاجية المعلنة لأبوظبي البالغة 4.85 مليون برميل يوميًا. وقالت الوكالة إنه من المتوقع أن يظل الإنفاق ضمن النطاق المستهدف الذي حددته السلطات والذي يتراوح بين 260 مليار درهم إلى 300 مليار درهم. وأضافت أن غالبية النفقات الرأسمالية في أبوظبي ستتم من قبل الشركات المملوكة للدولة وليس في ميزانية الحكومة المركزية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *