التخطي إلى المحتوى
للتعليم دور حيوي في بناء مستقبل قائم على المعرفة وتطوير العقول  

أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، على الدور المحوري للتعليم في بناء مستقبل أكثر تطوراً وازدهاراً يعتمد على العلم والمعرفة وتنمية العقول باعتبارها ركائز تحقيق التنمية المستدامة على كافة الأصعدة. .

جاء ذلك خلال حضور سموه حفل تخريج 85 طالباً من طلاب الثانوية العامة من مدارس التكنولوجيا التطبيقية بالفجيرة للعام الدراسي 2023-2024، على مسرح غرفة تجارة وصناعة الفجيرة، بحضور الشيخ سعيد بن سرور الآل. شرقي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الفجيرة.

وأشار سموه إلى الأهمية التي يوليها صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، لتطوير متطلبات التعليم ومؤسساته، والاستثمار الأمثل في الموارد البشرية وتعزيزها، والمساهمة في خدمة الوطن. الأمة وبناء نهضتها في كافة قطاعاتها الحيوية.

وهنأ سموه الخريجين على اجتيازهم هذه المرحلة الأكاديمية بنجاح وتميز، ودعاهم إلى مواصلة طلب العلم والمعرفة وتطوير مهاراتهم الشخصية، للمساهمة في تحقيق رؤية الدولة وطموحاتها المستقبلية على كافة الأصعدة.

كما ثمن سموه جهود مجلس الإدارة ولجنة التعليم بالمدارس، ومتابعتهم واستعدادهم للالتزام بأفضل الممارسات التعليمية طوال العام الدراسي، حتى يحقق الطلبة أفضل النتائج والمستويات المميزة. وتضمن حفل التخرج عرض فيديو ملهم سلط الضوء على المدارس وإنجازاتها وأداء قسم الولاء، فيما ألقى الطالب مايد راشد الحمودي كلمة نيابة عن زملائه الخريجين شكر فيها صاحب السمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة لدعمه المتواصل للطلبة. فهو يوفر حافزًا لتقدم العملية التعليمية وللطلاب لتحقيق نتائجهم والتفوق فيها. حضر الحفل د. علي محمد المرزوقي مدير عام معهد التكنولوجيا التطبيقية بالإنابة وعيسى المرزوقي مدير مدارس التكنولوجيا التطبيقية وعدد من المسؤولين وأسر الطلاب المتخرجين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *