التخطي إلى المحتوى
مركز دبي للسلع المتعددة يستقطب أكثر من 160 شركة هندية جديدة

اختتم مركز دبي للسلع المتعددة، أكبر منطقة حرة في العالم ووكالة حكومية في دبي لتجارة السلع والمؤسسات، أحدث عروضه الترويجية الحية بعنوان “الموجودة من أجل التجارة” في نيودلهي ومومباي، كجزء من جهوده المكثفة لجلب مجموعة جديدة من الشركات الهندية إلى السوق العالمية. لإغراء دبي.

وفي محاولة للاستفادة من التبادل التجاري غير النفطي بين الإمارات والهند البالغ قيمته 85 مليار دولار، سلط مركز دبي للسلع المتعددة الضوء على أهمية المنطقة الحرة وبنيتها التحتية كمنصة تمكن الشركات الهندية من توسيع عملياتها على المستوى الدولي والتوسع والاستحواذ. والاستفادة من فرص النمو الواعدة.

وشهد حجم التجارة بين الإمارات والهند نمواً سريعاً في السنوات الأخيرة، ومن المتوقع أن يرتفع بنسبة 16% في عام 2023 نتيجة تنفيذ اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة بين البلدين. وانعكس هذا النمو أيضاً في مركز دبي للسلع المتعددة من خلال قاعدة الأعمال الهندية المتنامية التي يبلغ عددها حالياً 3888 شركة، أي ما يعادل 16% من إجمالي 24 ألف شركة مسجلة في المركز.

وقال أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة: «أدت اتفاقية الشراكة الاقتصادية الشاملة التاريخية بين الإمارات والهند إلى إلغاء الرسوم الجمركية على 90% من صادرات الهند، بما في ذلك الأحجار الكريمة والمجوهرات والأغذية والطاقة. ويأتي التأثير فوريا، مع نمو التجارة والاستثمار بسرعة، مع انضمام أكثر من 160 شركة هندية جديدة إلى مركز دبي للسلع المتعددة العام الماضي، بالإضافة إلى ما يقرب من 3900 شركة هندية تمارس أعمالها في منطقتنا الحرة، ومن المتوقع أن تتجاوز التجارة الثنائية 100 مليار دولار. على مر السنين. على مدى السنوات الخمس المقبلة، نرى بوضوح أن الممر التجاري الإماراتي الهندي لن يؤدي فقط إلى تعميق التجارة والاستثمار الإقليميين، بل سيخلق أيضًا فرص عمل جديدة ملموسة على أرض الواقع، ونحن ملتزمون بتوسيع الإمكانات الهائلة لهذه العلاقة وتوفير فرصة تمكينية. بيئة للشركات الهندية للاستفادة من الأسواق العالمية من دبي.

وشهدت الجولة الترويجية مناقشات بين كبار المسؤولين التنفيذيين في مركز دبي للسلع المتعددة وأكثر من 200 ممثل من الوكالات والمؤسسات الحكومية الهندية وقادة الأعمال من مجموعة واسعة من القطاعات الحيوية. وركزت هذه المحادثات والمناقشات على عناصر بيئة الأعمال الفريدة والداعمة للشركات في دبي، ومكانة الإمارة كبوابة للتجارة الدولية، والمزايا والخدمات التي يقدمها مركز دبي للسلع المتعددة في تأسيس الأعمال التجارية في المنطقة الحرة.

وتحظى الهند ومنطقة جنوب آسيا بشكل عام باهتمام كبير من مركز دبي للسلع المتعددة، خاصة في القطاعات الغنية بإمكانات النمو الاستراتيجي الواعدة، مثل التكنولوجيا والأحجار الكريمة والمعادن الثمينة والزراعة. وأعلن المركز خلال العام الماضي عن إبرام عدد من اتفاقيات الشراكة مع شركات من جنوب آسيا، بما في ذلك اتفاقية رئيسية مع شركة Bharat Subcontinent Agri Corporation، بهدف تعزيز نمو قطاع السلع الزراعية على مستوى العالم.

وخلال جولته الترويجية الأخيرة في الهند، أعلن مركز دبي للسلع المتعددة عن افتتاح مكتب تمثيلي في مومباي، وهي خطوة مهمة لتعزيز جهود التوسع الدولية وتقديم الدعم للشركات الهندية في سوق أعمالها المحلية.

ويلعب برنامج الجولات الترويجية الذي ينظمه مركز دبي للسلع المتعددة دوراً حاسماً في تسليط الضوء على أهمية دبي كوجهة أعمال رائدة. ويسلط المركز من خلال هذه السلسلة من الجولات الضوء على القيمة المميزة التي تزيد من جاذبية الإمارة للاستثمار الأجنبي المباشر. ومن الجدير بالذكر أن مركز دبي للسلع المتعددة يساهم بنسبة 11% من تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر السنوية إلى دبي. وفي عام 2023، حققت المنطقة الحرة بالمركز ثاني أفضل أداء سنوي لها على الإطلاق، حيث استقطبت ما يقرب من 2700 شركة جديدة، ليصل إجمالي عدد الشركات المسجلة في المركز إلى أكثر من 24000 شركة من جميع أنحاء العالم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *