التخطي إلى المحتوى
ناسداك دبي ترحب بإدراج صكوك بقيمة 500 مليون دولار أمريكي من مصرف الشارقة الإسلامي

رحّبت ناسداك دبي اليوم، بإدراج صكوك بقيمة 500 مليون دولار أمريكي من قبل مصرف الشارقة الإسلامي، وهو الإصدار السادس ضمن برنامج المصرف لإصدار شهادات ائتمان بقيمة 3 مليارات دولار أمريكي والذي تأسس في عام 2013.

وقد جذبت الصكوك المدرجة من مصرف الشارقة الإسلامي، والمُستحقة في عام 2029، طلباً قوياً من المستثمرين الإقليميين والدوليين، وتجاوز الاكتتاب فيها القيمة المستهدفة بواقع 3 أضعاف حيث بلغ حجم الطلب 1.5 مليار دولار أمريكي، مما يعكس جاذبية سوق المال الديناميكي في دولة الإمارات العربية المتحدة. وبذلك، يصل إجمالي الصكوك القائمة من قبل المصرف في ناسداك دبي التي تشمل اثنين من الصكوك الغير مضمونة وصكوك إضافية من المستوى الأول لرأس المال إلى 1.5 مليار دولار أمريكي.

ارتفعت القيمة الإجمالية للصكوك المدرجة في ناسداك دبي إلى 93.89 مليار دولار أمريكي، مما يعزز مكانتها كسوق عالمي رائد لإصدارات الصكوك. ووصلت القيمة الإجمالية للسندات والصكوك المدرجة في ناسداك دبي الآن إلى 134.1 مليار دولار أمريكي.

واحتفالاً بالإدراج، قرع سعادة أحمد سعد، نائب الرئيس التنفيذي لمصرف الشارقة الإسلامي جرس افتتاح جلسة التداول في ناسداك دبي، إلى جانب حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي وسوق دبي المالي.

قال سعادة أحمد سعد، نائب الرئيس التنفيذي لمصرف الشارقة الإسلامي:” نحن سعداء بإدراج صكوكنا الأخيرة في ناسداك دبي، والتي شهدت إقبالًا كبيرًا من المستثمرين الدوليين والإقليميين، حيث عكست الثقة القوية التي يوليها المستثمرون لاستراتيجية مصرف الشارقة الإسلامي، حيث نحرص على تعزيز أنشطتنا في كافة مجالات الأعمال والعمليات”.

وأكد سعادة أحمد سعد أن رؤية مصرف الشارقة الإسلامي تتمثل في مواصلة الابتكار وتقديم خدمات مالية استثنائية تلبي احتياجات كافة العملاء، حيث أحرز المصرف نجاحًا مميزاً في دخول الأسواق المالية العالمية، مما يدل على قوته بفضل الإدارة الحكيمة، ممثلاً هذا النجاح دليلاً واضحًا على تفاني فريق العمل، وثقة المستثمرين، والالتزام الراسخ بتحقيق النمو المستدام.”

من جهته، قال حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي وسوق دبي المالي: “يسعدنا الترحيب بإدراج مصرف الشارقة الإسلامي في ناسداك دبي، إذ يؤكد هذا الإدراج التزامنا بتهيئة وتوفير سوق ديناميكي وفعال للتمويل الإسلامي، كما يعكس جهودنا المستمرة لتسهيل عمليات الإدراج، مما يساهم في نمو تنوع الفرص في أسواق المال الإسلامية، وتوفير إمكانية الوصول السلس إلى قاعدة مستثمرين متنوعة.”

كونه واحدًا من أوائل مصدري الصكوك في السوق، بإصداره لأول صكوكه عام 2006، يُعد هذا الإصدار هو التاسع للصكوك العامة لمصرف الشارقة الإسلامي، والأول منذ عام 2020. ولاقى هذا الإصدار اهتمامًا كبيرًا من المستثمرين العالميين، مما يعزز مستوى الثقة بالقطاع البنكي في دولة الإمارات. ويمتلك المصرف حاليًا صكوكًا بقيمة 500 مليون دولار وتستحق في يونيو 2025، وصكوك الشريحة الأولى الإضافية بقيمة 500 مليون دولار يمكن استدعاؤها في يوليو 2025، بينما تستحق الصكوك الأخيرة بقيمة 500 مليون دولار في يوليو 2029.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *