التخطي إلى المحتوى
ندوة للتوعية بمخاطر تعاطي المخدرات والإدمان

تزامناً مع اليوم العالمي لمكافحة المخدرات، نظم مركز حماية الدولي التابع للإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي، ندوة علمية بعنوان “الناس أولاً.. لننهي الوصمة والتمييز في التعافي”، بالتعاون مع مركز إرادة للعلاج. وإعادة التأهيل في دبي، في وسط مدينة مردف.

العقيد د. وقال عبد الرحمن شرف المعمري مدير مركز الحماية الدولي: إن مشاركتنا تتزامن مع اليوم العالمي لمكافحة المخدرات من خلال الأنشطة والفعاليات المتنوعة المصاحبة لتوعية الجمهور بالمخاطر الناجمة عن تعاطي المخدرات والإدمان. والآثار السلبية المترتبة على هذه الظاهرة على كافة المستويات الأمنية والاقتصادية والاجتماعية، وعلى الجهود المبذولة لمكافحتها.

تعاطف

وتابع العقيد المعمري: الندوة العلمية ركزت على “الناس أولا.. فلنضع حدا للوصم والتمييز بعد التعافي” وتهدف إلى رفع مستوى الوعي وفهم أهمية معاملة الناس باحترام وتعاطف ومعاملة المتعافين مجموعة من وسيحاضر محاضرون من مركز الحماية الدولية في العديد من المواضيع، ناقلين خبراتهم الميدانية والمعرفية التراكمية. هم د. أحمد شاكر، الباحث بمركز حماية، والأستاذ د. أماني هارون الرشيد المدير الطبي لمركز إرادة. وعائشة العامري القائم بأعمال رئيس قسم التأهيل بمركز إرادة.

وناقشت الندوة أهمية التوعية والتواصل المباشر مع أولياء الأمور ودور الورش التدريبية المتخصصة للتعامل مع سلوكيات أبنائهم، مؤكدة أن الجميع مسؤول عن الحفاظ على مستقبل أبنائنا وتعليمهم والاحتفاظ بهم.

كما ناقشت الندوة المادة 89 من قانون مكافحة المخدرات والمؤثرات العقلية 2021.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *