التخطي إلى المحتوى
4500 مراقب ميداني يتواجدون في المشاعر المقدسة
أعلن المؤتمر الصحفي اليومي لموسم حج 1445هـ، نجاح واكتمال المرحلة الأولى من الخطط الأمنية، مع تصاعد حجاج بيت الله الحرام من مكة إلى المشاعر المقدسة، بمشاركة المتحدثين الرسميين من وزارات الداخلية، الحج والعمرة، الصحة، النقل والخدمات اللوجستية.
وردا على تحقيق «اليوم»، قال وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون الحج الدكتور عايض الغوينم، إن طواقم الوزارة الميدانية والمراقبين متواجدون في أماكن الإقامة والإقامات ونقاط الوصول للتأكد من تقديم شركات الخدمة الخدمات وفق ما تم التعاقد عليه مع الحاج، وأن هناك باقات بعقود وطلبات مختلفة. وبالتالي يستطيع كل حاج من خلال بطاقة الناسك معرفة الباقات والخدمات.
وأوضح أن هناك أكثر من 4500 مراقب ميداني يتواجدون في المشاعر المقدسة ويقومون بمعالجة التقارير الواردة على الرقم الموحد 1966، وأننا اليوم تجاوزنا 5 ملايين قراءة للبطاقة الطقسية في المشاعر المقدسة لخدمة حجاج بيت الله الحرام.

تجربة التاكسي الجوي

وأكد المتحدث الرسمي لمنظومة النقل والخدمات اللوجستية صالح بن إبراهيم الزويد رداً على الصحيفة أن التاكسي الجوي تم اختباره وتجربته في بيئة الحج واجتاز الاختبارات المحددة في هذه المرحلة، ويواصل. إجراء الاختبارات والتجارب لتكون المملكة رائدة في تبني تقنيات النقل الحديثة.
فيما أعلن المتحدث الأمني ​​لوزارة الداخلية العقيد طلال بن عبد المحسن بن شلهوب، خلال المؤتمر، نجاح المرحلة الأولى من الخطط الأمنية بعد الانتهاء من تصعيد حجاج بيت الله الحرام من مكة إلى المشاعر المقدسة، مؤكدا أن المرحلة الثانية من نقل الحجاج من عرفات إلى المظلفة والمبيت هناك جارية حالياً قبل أن يستأنفوا عودتهم إلى منى لأداء المناسك.
وكشف شلهوب أنه تم القبض على 25 مخالفاً لأنظمة وتعليمات الحج ليلة 9 ذي الحجة، وذلك لنقل 103 مخالفين لا يحملون تصاريح الحج، وسيتم تطبيق العقوبات عليهم. استقبل مركز عمليات منطقة 911 بمكة المكرمة 52274 مكالمة تنوعت بين الاستفسارات والخدمات لضيوف الله من سكان وزوار العاصمة المقدسة.

تقديم الخدمات الصحية

قال وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون الحج الدكتور عايض الغوينم: لأول مرة هذا العام، تم إصدار إعلان النقل الإلكتروني، بحضور 4000 وكيل ميداني لوزارة الحج والعمرة، ونعمل جنبًا إلى جنب مع 67 شركة نقل. وتستمر خطط النقل حتى يتمكن الحجاج من الاستمتاع بشعائرهم وتواجدهم. يخدمها المديرون التنفيذيون البشريون من أجل راحتهم.
وقال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبد العالي، إن الطقوس المقبلة تشمل التنقل بين أماكن ومواقع متعددة، مصحوبة بخطط صحية لتقديم الخدمات.
وأوضح أنه تم تقديم الخدمات الصحية حتى الآن لأكثر من 112 ألف حاج، كما تم إجراء 20 عملية قلب مفتوح و230 عملية قسطرة قلب و819 عملية غسيل كلى، كما تم تقديم الخدمات من المستشفى الصحي الافتراضي لأكثر من 5114 حاجاً. . بعدة لغات.

جزء من المؤتمر

درجات حرارة عالية

وأكد العبد العالي أن ارتفاع درجات الحرارة هو التحدي الأكبر الذي يواجهنا، حيث تم استقبال 569 حالة إجهاد حراري وعلاجها وفق البروتوكولات الطبية، منوهاً بالالتزام بالإرشادات الطبية لتجنب ضربة الشمس.
فيما أكد المتحدث الرسمي لمنظومة النقل والخدمات اللوجستية صالح بن إبراهيم الزويد، أنه تم نقل الحجاج من منى إلى عرفات بكل سهولة ويسر، كما تم نقل 300 ألف حاج بنسبة انضباط في الرحلات وصلت إلى 100%. ويوجد أكثر من 7500 منظم حشود في المشاعر. يتحدثون أكثر من 7 لغات لخدمة ضيوف الله. وقد تم إجراء أكثر من 160 ألف عملية فحص للمركبات وفحص جودتها باستخدام نظارات مخصصة، مما ساعد على تسريع عملية الفحص. العملية بنسبة 600%، حيث تصل إلى 6 ثواني فقط لفحص الشاحنة. وتم تخصيص الدراجات البخارية لكبار السن وذوي الإعاقة، مع تخصيص مسارات لإجمالي 3000 سكوتر لنقلهم من عرفات إلى مزدلفة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *