بدأ إنهيار قصر سيئون التاريخي بسبب الحرب والاهمال في اليمن

بدأ إنهيار قصر سيئون التاريخي بسبب الحرب والاهمال في اليمن

إنهيار قصر سيئون وكالة MEA News – كوالالمبور

في ضل الاهمال الكبير لقصر سئون التاريخي اكبر المباني الطينية في العالم بسبب الحرب المشاكل السياسية التي تعصف باليمن

بدا انهيار اجزاء واسعة من سور قصر سيئون التاريخي الذي يعتبر رمز من رموز اليمن التاريخية وهو قصر السلطان الكثيري.

إنهيار قصر سيئون التاريخي بسبب الحرب

بدأ إنهيار سور قصر سيئون التاريخي بسبب تفاقم الحرب الدائرة بين الاطراف اليمنية واطراف اقليمية وهذا ادء إلى اهمال المتاحف والمناطق التاريخية والاثرية

هذا واكد الموقع بوست في مقال نشره قال فيه ” انهارت أجزاء من سور قصر السلطان الكثيري التاريخي في مدينة سيئون، بمحافظة حضرموت شرقي البلاد.

وقالت مصادر محلية إن أجزاء من سور قصر سيئون انهارت يوم أمس وسط مخاطر تهدد أجزاء واسعة من القصر التاريخي.

وأضافت المصادر أن الإنهيار وقع في الجانب الشمالي الغربي من قصر السلطان الكثيري، في ظل مناشدات للحكومة والجهات المعنية للتدخل والحفاظ على الآثار التاريخية.

وأكد مدير الهيئة العامة للآثار والمتاحف بوادي حضرموت حسين العيدروس إنهيار أجزاء واسعة من سور القصر بالجهة الغربية.

وأشار في منشور له على صفحته بموقع فيسبوك، إلى تجاهل التحذيرات والدعوات التي أعلنها سابقاً وقال: “دعوات تلو الدعوات نناشد فيها فمن يسمع الصم النداء”.

وأضاف: “قصر الكثيري الشامخ بمدينة سيئون يتداعى سوره بعد صمود أكثر من خمسمائة عام دون أن يركع لأحد، وهكذا هي سنة الحياة لن يدوم فيها شيء، والشامخون أقويا مهما طال الزمن”.

المصدر وكالة MEA News / الموقع بوست

تعليقات (0)

إغلاق